أفراح الروح - سيد قطب

سيد قطب

انتهيت من قراءة كتاب أفراح الروح، وهو عبارة عن خواطر كتبها سيد قطب، وكتب عناوينها وقدمها على شكل كتاب الدكتور صلاح عبد الفتاح الخالدي
عدد صفحاته عشرين صفحة ... الصفحتين الأوليتين تناولتا قصة سيد قطب وهجرته إلى أمريكا وعزوفه عن الكتابة ومن ثم عودته إليها .. فكان يكتب إلى أخته وأصدقائه في كل مكان ..
ومن ثم عودته إلى مصر وسجنه في الخمسينات ... وبعد ذلك يتناول الكتاب الخواطر التي كانت تحمل معها الكثير من الحكم، فقد اهتم بالنصائح كثيراً فيما يكتب وهذه بعض الاقتباسات:
- عندما نعيش لذواتنا فحسب ، تبدو لنا الحياة قصيرة ضئيلة ، تبدأ من حيث بدأنا نعي ،وتنتهي بانتهاء عمرنا المحدود ! …
- أما عندما نعيش لغيرنا ، أي عندما نعيش لفكرة ، فإن الحياة تبدو طويلة عميقة ، تبدأ من حيث بدأت الإنسانية ، وتمتد بعد مفارقتنا لوجه هذه الأرض ! …
- من الصعب علي أن أتصور كيف يمكن أن نصل إلى غاية نبيلة باستخدام وسيلة خسيسة !؟
وهذه العبارة في آخر ورقة ضمن موضوعه الذي بعنوان النظرة إلى الإنجازات والأخطاء :
لم أعد أفزع من الموت حتى لو جاء اللحظة ! لقد حاولت أن أكون خيّرا بقدر ما أستطيع ، أما أخطائي وغلطاتي فأنا نادم عليها ! إني أكل أمرها إلى الله ، وأرجو رحمته وعفوه، أما عقابه فلست قلقا من أجله ، فأنا مطمئن إلى أنه عقاب حق ، وجزاء عدل ، وقد تعودت أن أحتمل تبعة أعمالي ، خيرا كانت أو شرا ... فليس يسوءني أن ألقى جزاء ما أخطأت حين يقوم الحساب !
فقد يكون ما كتبته الآن تلخيصاً لذلك الكتاب وقد يكون مجرد اقتباسات لما ورد في كتاب أفراح الروح ..
(( هذا الكتاب وصلني إلى بريدي فقرأته في فترات متفاوتة منذ بداية الإجازة الصيفية ))... فسأكتفي بهذا التلخيص لربما يكون كافياً...


مساهمة من الأخت عبير الربيعي / مصدر الصورة / سيد قطب على الموسوعة الحرة

2 التعليقات:

أبو حسام الدين يقول...

أشكر الأخت عبير على مجهودها الطيب.

Aniaz يقول...

جميل
شكرا جزيلا

إرسال تعليق

 
أمة اقرأ، تقرأ © 2010 | تعريب وتطوير : عرب بلوجر | Back to top